من زمن الطهر

دائما كنت أحب وجود الجيل الأول اﻷصيل في حياتي… وهو شي أفتقده كثير وأعرف حجم الفراغ اللي تاركه عندي.. رزقني ربي بسنوات جميلة جدا عشتها في وجود جدتي أم أمي.. وكانت هي الجدة الوحيدة في حياتي كلها.. وأفتقد حاليا اﻷثر الكبير اللي كان في حياتي وقت وجودها.. وحتى من طرف اﻷقارب واﻷصحاب القراب ماعندي أحد نهائيا في عمر اﻷجداد بيني وبينه هذاك التواصل.. ينقصني كثير كل كمية الطهر والنقاء اللي يزرعونها في تفاصيل حياتنا

بقى لي من بعد أمي أم عبدالله – الله يرحمها – شخصيتين.. أخت جدتي بالرضاع وفيها كمية شبه ﻷمي تخلي من جد مشاعرنا تفلت قدامها ولﻷسف ماهي ساكنة في الرياض.. وصديقة قديمة جدا للعائلة ولجدتي اسمها الحقيقي نوره وهو اسم أنا متأكدة إن ثﻻث أرباع العائلة مايعرفونه ﻷنها معروفه بـ اسم ثاني لقب مميز وغريب في نفس الوقت.. لكن حفاظا على خصوصيتها راح أحكي عنها باسم نوره

نوره امرأة من الزمن الطاهر.. كانت تكسب رزقها عن طريق الدﻻلة (وهي عملية شراء بضايع والتنقل بين البيوت فيها وبيعها للناس).. وهي مهنة شريفة جدا لكن مو كل طبقات المجتمع ترضاها.. نوره بكل تفاصيلها تعيشني داخل زمن أول.. دراعتها.. تجاعيدها.. خواتمها.. ذهبها.. شيلتها.. طيبة قلبها.. ضحكتها اللي تدخل الروح.. كرمها.. عزة نفسها.. ريحتها..  دعاويها..قربها من قلوبنا.. وفائها.. صفاء نواياها.. اعتمادها على نفسها… بجد إنسانه تتعدى كل الحدود اﻹنسانية اللي في زمننا وأعتبرها من القﻻئل اللي أرواحهم مﻻئكية.. لو عطتني الدنيا صديقة وحده بس بنفس كمية وفائها راح أكون ممتنة كثير.. رغم إن بداية معرفتها لجدتي وللعائلة كان بس عن طريق بسطتها وبضاعتها.. لكن عرفانها للجميل ولكل حب جا لها من أمي والعائلة شي بجد ما يتكرر

يحكون لي كثير خاﻻتي وبنات خاﻻتي الكبار اللي عاشو زمن البسطة عن قد ايش كانت هــ البقشة اللي فيها أشياء منتقاة بطريقة عشوائية قد ايش كانت تمثل لهم إثارة وفرح وترقب… كانت زي الشي السحري اللي جواه بتلقى كل شي تبيه وبتلقى عجايب.. كان الجزء اﻷكبر من بضاعة نوره مﻻبس وأقمشة.. ورغم بساطة هالإنسانة اللي ماعطتها الدنيا إﻻ أقل القليل إﻻ إن الكل كان يتسابق ويتضارب ويحجز بضاعتها قبل الثاني.. من يوم عرفت الدنيا وأنا أعرفها وأعرف تفاصيل الجو الجميل اللي ﻻزالت تعيشه الكل بحضورها.. ما أتذكر إنها يوم نست أحد من العائلة في أي مناسبة أو قصرت معنا في أي واجب.. أول من كان يوقف مع الكل في الحزن وفي الفرح.. ومن اﻷشياء اللي كسرتني زيادة وقت وفاة جدتي كان نوره بكمية الضيقة اللي كانت فيها وقت العزاء… مع إنها عايشة حياة جدا صعبه.. وظروفها العائلية ووضع عيالها وبناتها أبدا مو حلو.. ومع إني شفتها تبكي قبل من هموم حياتها لكن الكسرة اللي كانت فيها هذاك اليوم كانت شي ثاني

الكل كان ولسه يحبها بكل شي تمثله لنا كـ عائلة.. كلنا نحبها كـ أم لنا.. حتى أوﻻد العائلة يتعاملون معها ويسلمون عليها بالضبط زي ماكانو يسلمون على أمي الله يرحمها.. وبعد انتهاء زمن الدﻻلة استمرت نوره في لفته جدا رقيقه منها.. ماتجي تزور أي بيت ﻷي مناسبة إﻻ ومعها هداياها.. وغالبا الهدايا تتمثل بـ بهارات وبهاراتها شي مميز وما اتخيل نسوي سمبوسة رمضان بدون بهاراتها.. زعفران.. عود.. عطور.. أقمشة وشوية مﻻبس.. وكل ما ينحلف عليها انه ﻻ تكلفين على نفسك وﻻ عاد تجيبين شي معاك ﻷن وضعها بجد مو مستحمل نلقاها جايه المره اللي بعدها ومعها نفس الهدايا… صرت أقول ﻷمي ﻻ عاد تقولون لها ﻻ تجيبين شي.. فيه ناس تستمتع بالعطاء (بغض النظر عن وش عندهم) وهو أجمل شعور ممكن يشبعهم فـ ليش نحرمهم منه… وصحيح إنه زمن البقشة واللي فيها انتهى من زمان.. لكني متأكدة إن الفرح الداخلي اللي نحس فيه بهداياها حتى لو ما استخدمناها هو هو نفس الفرح اللي كان يجي مع البقشة السحرية

نوره كانت وبتظل وحده مننا.. أمنا الكريمة الطاهرة الصادقة.. اللي من أعماق حزنها تقدر تفرحنا… الله يحفظها يارب ويعطيها الصحة والعافية ويسهل عليها كل صعب.. ويجعل حياتها وآخرتها رضى وراحة

Advertisements

4 تعليقات to “من زمن الطهر”

  1. reem Says:

    جميل جميل سوسو

    نقلتيني لأيام الطهر

    أنا من اللي اللي لحقو على بسطتها

    كانت جيتها تشبه يوم العيد .. زي ماقلتي فرح وترقب

    وبالفعل برغم البساطة في بضاعتها الا انها كانت مختلفة

    وكانت تبهرنا أكثر من إنبهارنا اللحين بكل شي موجود بالسوق

    وإضافة بسيطة .. كانت نورة الجميلة تعرف أهلنا من قبل البسطة

    تحكي لي أمي عن زمان أيام النخل وبيوت الطين

    كانت نورة تجي تسقي من نخل خوالي (يعني تاخذ مويه من عندهم وهي لسه صغيرة)

    ومن هنا بدت المعرفة.

    وكمان فيه شي أبهرني وبكاني وهذا توني عارفته هالإسبوع لما جت تسلم سلام الشهر

    تقول لي أمي إنه يوم وفاة جدتي جت نورة لبيتنا تبي تسلم عليها وماكانت تدري إنها توفت الله

    يرحمها . شوفي كيف قلبها حاس.

    الله يحفظها .. ويحفظ كل ناس الزمن الطاهر.

    الحياة بدونهم ماتحتمل .

  2. غاده Says:

    حبيتهاااااااااا

  3. منى Says:

    كلام حلو ..

  4. ablaj Says:

    ريمي..
    من جد حكايات هالانسانة مافي أجمل منها
    شكرا على المعلومات الاضافية
    والله يحفظ لنا كل ناس زمان

    منى & غدو .. (f)

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: